أخبار العالم

مشاكل العادة السرية: تأثيرها الصحي والنفسي؟

العادة السرية هي ممارسة جنسية يقوم بها الفرد بنفسه بدون شريك، وهي شائعة بين الرجال والنساء على حد سواء، خاصة في سن المراهقة. لكن، يمكن أن تسبب ممارسة العادة السرية بشكل مفرط بعض المشاكل الصحية والنفسية.

إليك بعض تلك المشاكل:

1- ضعف الأداء الجنسي: يمكن أن يؤدي القيام بالعادة السرية بشكل مفرط إلى ضعف الانتصاب عند الرجال، وانخفاض الرغبة الجنسية.

2- الإدمان: يمكن للعادة السرية أن تخلق إدماناً لدى بعض الناس، وهذا يمكن أن يؤثر سلبًا على حياتهم اليومية وعلاقاتهم الاجتماعية.

 

3- الشعور بالذنب والقلق: يمكن أن تتسبب العادة السرية بالشعور بالذنب والتوتر النفسي، ولكن يتعلق هذا بالثقافة والدين والموروثات الاجتماعية في المجتمع.

إعلان ممول

 

4- تأثير على العلاقات الاجتماعية: نعم ، العادة السرية ليست على الأغلب عنصرًا عالقًا في الحياة الاجتماعية ، ولكن قد يؤثر ممارسة العادة السرية المفرطة على العلاقات الاجتماعية لأنه يجعله صعبًا على الفرد التفاعل مع الآخرين بشكل طبيعي.

 

للتخلص من بعض هذه المشكلات، لا بد من إيجاد سبل بديلة لقضاء الوقت وتمارين مختلفة للحصول عالى مصدر الشغف الج성ي المرغوب فيه. بالإضافة إلى ذلك، يجب على الفرد البالغ اللجوء إلى مصادر موثوقة والحصول على المعلومات الصحيحة حول العلاج والاسترشاد بمحترفين إذا أدى الأمر إلى مشاكل جسدية أو نفسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى