أخبار العالم

تعرض جهاز iPhone للسقوط من ارتفاع يزيد عن 4000 متر فوق سطح البحر دون أي تأثير سلبي، وذلك بفضل الغطاء الواقي الذي استخدم.

يوم الجمعة الماضي، وتحديدًا في 5 يناير، كانت رحلة خطوط ألاسكا الجوية رقم 1282، وهي طائرة بوينج 737 ماكس 9، تحلق من بورتلاند، أوريغون، إلى أونتاريو، كاليفورنيا. بعد وقت قصير من إقلاعها، تعرضت الطائرة لحادث انخفاض الضغط في الجو. انفجر باب التوصيل، الذي يعد جزءًا من هيكل الطائرة، على ارتفاع حوالي 16000 قدم.

المثير للدهشة في هذه الحادثة هو أن شخصًا وجد هاتف iPhone بالقرب من منطقة حطام الطائرة. يُدعى هذا الشخص سيناثان بيتس، ويقول إنه نجا من سقوطه من الطائرة على ارتفاع 4000 متر دون أي إصابات. لكن المزيد من المفاجأة: تم العثور على هاتف iPhone 15 بدون حافظة وبدون رمز قفل، وكان يحتوي على تأكيد رحلة خطوط ألاسكا الجوية المذكورة.

بعد ذلك، اتصل بيتس بالمجلس الوطني لسلامة النقل (NTSB)، وأخبرهم أن هذا هو الهاتف الثاني الذي سقط من الرحلة. وهذه ليست المرة الأولى التي يسقط فيها هاتف iPhone من طائرة. في عام 2021، حدثت حادثة مشابهة لطيار آخر حيث سقط جهاز iPhone الخاص به.

ولكن ليس فقط الأجهزة iPhone تنجو من السقوط من الطائرات، بل تبقى على قيد الحياة حتى بعد قضاء أشهر في قاع البحر. كان هناك حادث آخر حيث تم العثور على iPhone 12 تحت الماء لمدة ثلاثة أشهر وتم إعادته إلى صاحبه.

الأمر المثير للاهتمام هو أن جهاز iPhone الذي سقط من الطائرة كان يحمل غلافًا واقيًا، وهو شيء يمكن أن يُنقذ حياة الجهاز. وقد شاركت شركة Spigen التفاصيل حول هذا الغلاف عبر حسابها على تويتر. وبالفعل، كان هاتف iPhone 14 Pro الذي نجى من السقوط يحمل غلافًا واقيًا من Spigen Cryo Armor، والذي يمكن شراؤه بسعر حوالي 35 دولارًا على موقع أمازون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى