أخبار المغرب

تحديات القيادة في المغرب: بين البلايك والغرامات الباهظة

في الطرقات المغربية، يواجه السائقون تحديات عدة تتمثل في كثرة البلايك التي تحدد السرعة القصوى بـ **60 كم/ساعة**، وهو ما يعتبره الكثيرون غير معقول. يرى هؤلاء أن الحد الأدنى المناسب للسرعة يجب أن يكون **80 كم/ساعة** على الأقل، خاصة في الطرق التي تتسم بالانسيابية وقلة الازدحام.

إضافة إلى ذلك، هناك مشكلة البلايك المهجورة والمنسية التي لا تُرى بوضوح، مما يجعل السائقين عرضة للغرامات الباهظة من قبل الدرك الوطني. تُعد قيمة الغرامة المفروضة، والتي تتراوح بين **700 درهم** و **400 درهم**، كبيرة جدًا بالنسبة للمستوى المعيشي للمغاربة، مما يضيف عبئًا ماليًا ثقيلًا على كاهلهم.

من جهة أخرى، تُعد كثرة البراجات التي يقيمها الدرك والأمن على الطرقات، وأحيانًا كل **20 كيلومترًا**، عاملاً يجعل السفر تجربة مرهقة ومحبطة. يشعر السائقون بأن الدرك يتربص بهم في كل وقت، مما يجعلهم يندمون على قرار السفر.

يجب إعادة النظر في علامات التشوير وفي كثرة البراجات لتحسين تجربة القيادة وتقليل الضغط على السائقين. ينبغي أن تكون الطرقات مكانًا يُمكن للناس التنقل فيه بأمان وسهولة، وليس مصدرًا للقلق والتوتر.

إعلان ممول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى